تخطى إلى المحتوى

كيفية كتابة المحتوى باستخدام ChatGPT

لا يزال التسويق بالمحتوى شكل أساسي من أشكال التسويق الرقمي والوصول إلى الجمهور المناسب لجلب المزيد من الزوار والمبيعات لموقعك الإلكتروني والبزنس الخاص بك، وفي هذه الأيام أصبح كتابة المحتوى بالذكاء الاصطناعي قِبلة لجميع صنّاع المحتوى المهتمين في إصدار محتوى فريد ومفيد، وهنا يأتي دور روبوت الدردشة ChatGPT وهو أفضل مواقع الذكاء الاصطناعي الذي أصبح يُستخدم بالدرجة الأولى بهدف كتابة محتوى احترافي في غضون ثوانٍ.

والآن في موقع GPTGate كان لا بد لنا أن نسلّط الضوء على كيفية كتابة المحتوى باستخدام ChatGPT بالخطوات التفصيلية، وهل يمكن أن يحقق شات جي بي تي الغرض المطلوب بإنشاء محتوى احترافي فعلًا؟


خطوات كتابة المحتوى باستخدام ChatGPT

يمكن تلخيص أن موقع ChatGPT يُستخدم في مجال كتابة المحتوى على ثلاث مراحل، وهي: اختيار فكرة العنوان، وكتابة الخطوط العريضة، والتحرير. وإليكَ الخطوات التفصيلية التي تساعدك على إنشاء محتوى باستخدام ChatGPT:

  • الخطوة الأولى: اختر فكرة.

في البداية عليك أن تختار فكرة أساسية لكتابة محتوى احترافي عنها، وليكن الأمر الذي ستعطيه لشات جي بي تي للمرة الأولى بالكتابة حول هذا الموضوع بسيطًا للغاية فقط لأخذ فكرة عامة عن موضوعك، كما في الصورة أدناه.

  • الخطوة الثانية: اطلب منه كتابة عناصر أو أفكار أساسية عامة لمحتواك

من الأفضل أنتطلب من شات جي بي تي أن يمنحك نظرة عامة عن الفكرة التي ترغب بالكتابة عنها، من خلال منحك عناصر أساسية سيدور محتواك حولها أو كتابة كلمات مفتاحية يمكن أن تستخدمها في محتواك، وهذ سيساعدك في أخذ القرار الصحيح حول الخطوة الثالثة.

  • الخطوة الثالثة: حدد طول محتواك

يمكن لـ ChatGPT إنشاء محتوى احترافي بأطوال مختلفة وبأشكال مختلفة، لذا من الأفضل أن تطلب منه عدد كلمات معين، أو الحصول على فقرات متتالية، أو الكتابة على شكل تعداد نقطي، أو عمل جداول، أو حتى كتابة مقال مع التنويع في استخدام الترويسات.

  • الخطوة الرابعة: ابدأ بإنشاء محتواك

يمكنك إنشاء المحتوى الذي تريد من خلال سؤال شات جي بي تي أسئلة متتالية ومناقشته في الأفكار التي تودّ الكتابة عنها تباعًا، أو يمكنك أن تطلب منه كتابة محتوى متكامل دفعة واحدة. مع العلم أن الأفضل هو المناقشة عند كتابة المحتوى باستخدام ChatGPT كي تصل إلى الحصول على محتوى قيّم وفريد.


ما هي أنواع المحتوى التي يمكننها الكتابة عنها باستخدام شات جي بي تي؟

  • المقالات والمدونات: للمواقع الإلكترونية المختلفة سواء أكانت مواقع ووردبريس أو مدونات بلوجر الشخصية، مهما كان نيتش الموقع الذي تملكه.
  • وصف المنتجات: للمتاجر الإلكترونية سواء أكانت سلع رقمية أو ملموسة وهذا ما يساعد على زيادة مبيعات المنتجات والوصول إلأى الجمهور المستهدف وتحفيز العميل على اتخاذ قرار الشراء.
  • محتوى مواقع الويب: من خلال كتابة صفحات المواقع الإلكترونية التي تستهدف سوق معين أو شريحة معينة من الناس، مثل الصفحة الرئيسية واتصل بنا ومن نحن وصفحة خدمات الموقع وغيرها.
  • محتوى تعليمي: من خلال كتابة مقالات تعليمية أو دروس يمكن لاحقًا نشرها على شكل كتيّب تعليمي أو منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي أو غيرها.
  • منشورات وسائل التواصل الاجتماعي: والتي تستخدم للتسويق عبر شبكات التواصل الاجتماعي على شكل إنشاء منشورات هادفة سواء أكانت تعليمية أو تثقيفية أو حتى ترفيهية.
  • البريد الإلكتروني التسويقي: من خلال كتابة محتوى البريد الإلكتروني الذي ترغب بإرساله إلى عملائك للتسويق لمنتج أو خدمة تملكها أو التسويق لمدونة أو نشرة إخبارية.
  • المحتوى التسويقي: وهو محتوى الإعلانات الذي يهدف إلى التسويق لمنتج أو خدمة معينة وتختلف أشكال قطع المحتوى باختلاف القالب الذي تستخدمه للكتابة وهذا ما يمكنك طلبه من شات جي بي تي لينشئ لك محتوى بناءً على قالب تسويقي معين.
  • التقارير والتحليلات: والتي تشمل كتابة تقارير تفصيلية أو تحليلية جامعية أو فيما يخص المنصب الوظيفي الذي تتقلّده الآن مثل التقارير الشهرية التي يطالبك بها ربّ عملك.
  • القصص والروايات القصيرة: وهنا يستخدم ChatGPT الكتابة الإبداعية لإنشاء محتولا جذاب وخيالي حول فكرة معينة لتحصل فيالنهاية على قصة قصييرة أو رواية يمكنك تحديد عدد كلماتها.
  • حلقات البحث: وهي الواجب الجامعي التي يمكن أن يطلبه منك أستاذك في الجامعة أو يمكن أن تساهم بكتابته ونشره بنفسك لأغراض تعليمية.
  • السير الذاتية: وهي الوسيلة التي لا تزال دارجة للتقديم على فرص عمل محترمة وهنا يلزمك إنشاء سيرة ذاتية أحترافية بأقسام متنوعة ومختلفة ووفقًا لنظام معين أو قالب معين.
  • الملخصات: من خلال تزويد شات جي بي تي بمحتوى معين وطلب تلخيصه لك بطؤيقة معين للوصول إلى عدد كلمات معين.
  • كتابة العناوين وأوصاف الميتا: يمكن أن تطلب من ChatGPT كتابة عناوين احترافية لك لمقالتك أو مدونتك، كما يمكن أن يكتب لك أوصاف ميتا احترافية تتوافق مع معايير السيو وبعدد كلمات محدد.
  • التدقيق اللغوي: يساعدك ChatGPT في تدقيق محتواك لغويًا وإصلاح أي أخكاء إملائية أو ركاكة يمكن أن تواجهك في محتواك، مع وضع التشكيل في المكان المناسب واستخدام عللامات الترقيم وكلمات الربط الانتقالية بشكل صحيح.
  • ترجمة المحتوى من لغة إلى لغة أخرى: وهذا يساعد في تحويل أي قطعة محتوى من لغة إلأى لغة أخرى مع تحديد كيفية تنسيق الفقرات بالشكل الذي تريده.
  • نصوص توضيحية هادفة: وهو المحتوى الفضفاض الذي يمكن إنشائه واستخدامه أة نشره في أماكن مختلفة ولأغراض مختلفة ولا يمكن تحديد ماهية المحتوى المكتوب من خلاله سوى أنه محتوى مفيد يتناول فكرة محددة.

ما هي فوائد الإنتاجية التي ستحصل عليها في كتابة المحتوى باستخدام ChatGPT؟

1. تخفيض معدل البحث من ساعتين إلى ساعة

لكتابة محتوى حول أيّ فكرة معينة عليك أن تُجري بحثك الشامل والمفصل على محركات البحث والرجوع إلى مصادر ومراجع مهمة كي تجمّع أكبر قدر ممكن من المعلومات حول فكرة معينة وتكتمل الصورة لديك للبدء في إنشاء محتواك، لكن وبمساعدة شات جي بي تي أصبح بإمكانك التحاول معه وسؤاله حول أي فكرة والحصول على إجابىة سريعة مدعّمة بمصادر خارجية موثوقة.

2. كتابة الخطوط العريضة التي يدور حولها محتواك

من أصعب المراحل التي يمر بها أي كاتب محتوى هو أخذ قرار في الخطوط والعناوين العريصة التي سيتناولها في محتواه وكيف يمكن أن يكون ترتيبها ليلبي المحتوى الغرض المطلوب ويكون سهل القراءة، وهذا ما سيقدمه لك شات جي بي تي على طبق من ذهب.

3. تخفيض وقت الكتابة من 4 ساعات إلى ساعة

بعد أن طلبت من شات جي بي تي إنشاء خطوط عريضة لمحتواك، أصبح بإمكانك إنشاء محتوى لفقرة تلوى الأخرى، وهنا أبصحت المهمة أسهل عليك بعد أن رتبت أفكارك وهنا تبرز قوة الذكاء الاصطناعي التوليدي الذي يسهّل أي مهام بشرية ويجعها أكثر سلاسة.

4. التحرير والتدقيق

ينتج ChatGPT فقرات وصياغات قد تبدو متكررة وغير طبيعية للقارئ البشري. سيهيكل كل فقرة بطريقة متشابهة أكثر أو أقل، هذا يعني أنه يجب عليك تحرير المحتوى لجعله يبدو مفيد وأصيل. يمكنك أن تطلب منه مراجعة نصك لكن كن مستعدًا لإجراء التعديلات الأخيرة بنفسك.


نؤول في ختام هذا المقال إلى أن ChatGPT أظهر إمكاناته الفائقة كأداة فعّالة في توليد المحتوى النصي، مما وفر الوقت وعزز الإنتاجية. لكن، يبقى دور الإنسان محوريًا في توجيه الذكاء الاصطناعي وتحسين جودة النصوص المنتجة لضمان أصالتها وتكيفها مع السياق المطلوب. استخدام ChatGPT في كتابة المحتوى يُعد خطوة إلى الأمام نحو تحقيق توازن بين الكفاءة التقنية والدقة الإبداعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *